تدريسي عضوًا مناقشًا في كلية العلوم الاسلامية جامعة بغداد لرسالة ماجستير عن علل التَعْبير القُرآني في تَفسير مَعارج التَّفكر ودقائق التَّدبُر...
 التاريخ :  1/5/2022 6:21:04 PM  , تصنيف الخبـر  كلية العلوم الاسلامية
Share |

 كتـب بواسطـة  حسين علي سلمان  
 عدد المشاهدات  372

تدريسي عضوًا مناقشًا في كلية العلوم الاسلامية جامعة بغداد لرسالة ماجستير عن علل التَعْبير القُرآني في تَفسير مَعارج التَّفكر ودقائق التَّدبُر... 
مؤيد الفتلاوي : 
اختير الاستاذ الدكتور حسن غازي من كُلِّيَّة العُلُوم الإِسلاميَّة جامعة بابل عضوًا مناقشًا بجامعة بغداد عن اطروحة الدكتوراه الموسومة بـ (علل التَعْبير القُرآني في تَفسير مَعارج التَّفكر ودقائق التَّدبُر للشَّيخ عبد الرحمن الميداني) للطالبة ايمان جاسم محمد من قسم اللغة العربية على قاعة ال البيت (عليهم السلام). وتكمن اهمية الدراسة في انها تنتمي إلى فِئَةٍ مُهمَّةٍ مِن الدراساتِ الّتي تَهدفُ إلى دراسَةِ جهودِ المُفسرينَ المعاصرين ، وأثرِهم في إثراءِ النَّصِ اللغوي ، وتنوعِهِ ، وفَحصِ مَضامين أفكارهِم التَّفسيرية ، وتقويمِها مِن مَنظورٍ وصفيّ يَستَنِدُ إلى أُسُسٍ علميَّةٍ مَنهجيَّةٍ ومَوضوعيَّة . وخرجت الاطروحة بجملة من التوصيات والنتائج منها : وقف الميداني عند المستويات اللغة كافة ، فقد عرَّج على القضايا الصوتية ، والصرفية ، والتركيبية ، والبلاغية ، والدلالة المعجمية للألفاظ ، وكان له في هذه القضايا وقفاتٌ لغوية ، فهو حينًا يردُ ، ويعارض ، ويناقش ، ويرجح ، كلُّ هذا باستعمال أدلة الترجيح ، والتحليل واعتنى الميداني عناية كبيرة بتفسير المفردات القرآنية ، وبيان دلالاتها بلغة العرب ، ويبحثها بحثا لغويًا علميًا , معتمدًا في ذلك على ثقافتِهِ اللغوية , وإحاطتِهِ بدقائق علوم العربية , فيعرضُ معاني الكلمات , وأصولها , ومشتقاتها , ووظائفها النحوية , راجعًا في ذلك إلى أمهات المعاجم اللغوية ، وأمهات المرجع اللغوية ، عارضًا بعدها لدلالات الكلمات في سياقاتها التركيبية .وقد اجيزت الاطروحة بتقدير مستوف من قبل لجنة المناقشة المتكونة من الاستاذ الدكتور محمد خضير مضحي رئيسًا والاستاذ الدكتور اياد محمد والدكتور وسام مجيد اعضاء والاستاذ الدكتور سلمان عباس عضوًا ومشرفًا. فيما حضر المناقشة عميد الكلية الدكتور نعمة دهش فرحان والمعاون للشؤون الإداري الدكتور اركان العتابي والمعاون للشؤون العلمية الدكتور ثائر ابراهيم للمتابعة عن كثب الاجواء العلمية..