كلية العلوم الإسلامية بجامعة بابل تناقش معالم الانجذاب ووسائله في القرآن الكريم - دراسة تأصيلية....
 التاريخ :  11/15/2021 9:23:53 AM  , تصنيف الخبـر  كلية العلوم الاسلامية
Share |

 كتـب بواسطـة  حسين علي سلمان  
 عدد المشاهدات  114

كلية العلوم الإسلامية بجامعة بابل تناقش معالم الانجذاب ووسائله في القرآن الكريم - دراسة تأصيلية.... 
مؤيد الفتلاوي : 
ناقشت كلية العلوم الإسلامية بجامعة بابل رسالة الماجستير للطالبة غفران نعمة سلمان والموسومة بـ (معالم الانجذاب ووسائله في القرآن الكريم - دراسة تأصيلية) ترأس اللجنة الأستاذ الدكتور محمد طالب الحسيني من كلية العلوم الإسلامية جامعة بابل وعضوية كل من : الأستاذ الدكتور عباس محمد رشيد من جامعة بغداد كلية التربية للبنات والأستاذ المساعد الدكتور هيثم خضير عباس من كلية العلوم الإسلامية جامعة بابل وبإشراف وعضوية من قبل الأستاذ الدكتورة سكينة عزيز الفتلي . وقد جاء في مضمون الرسالة هو : استعمل الله تعالى في القرآن الكريم أفضل المعالم التي تضمن وتحقق الاستمرار الصحيح في الدنيا والفوز والراحة الأبدية في الآخرة والتي كانت مختلفة بأختلاف مستويات الناس، فالناس اجمع يسعون نحو الحياة الأفضل في الدنيا والآخرة فيسلكون في الوصول الكثير من الطرق لذلك استعمل الله تعالى افضل الوسائل التي تحقق لهم هذه الغاية فالقرآن هو الكتاب المهدي والمرشد والمنقذ للبشرية أجمع ، فجاءت الدراسة في تمهيد وثلاثة فصول فجاء التمهيد ببيان مفهوم معالم الانجذاب ووسائله في القرآن الكريم في اللغة والاصطلاح وبيان العلاقة بينهما وتناول الفصل الأول بعرض معالم الانجذاب والتي كانت في مبحثين الأول المعالم الظاهرة والثاني المعالم غير الظَّاهرة ، والفصل الثاني في بيان وسائل الانجذاب وكان في مبحثين الأول الوسائل الموافقة للغريزة الإنسانية والثاني الوسائل التي تحد الغريزة الإنسانية اما الفصل الثالث فقد كان في بيان سمات المعالم والوسائل ، وتوصلت الدراسة ان إشارات الانجذاب في القرآن الكريم كانت تصريحية وتلميحيه وانه أحد انواع الإعجاز النفسي في القرآن الكريم وله ارتباط بالقلب والغرائز والمشاعر? وبعد مناقشة مستفيضة ، أهدى رئيس لجنة المناقشة وأعضائهُ إلى الباحثة الملاحظات التقويمية التصحيحية لما جرى العرض له في هذه الرسالة ، موجهً الباحثة إلى الأخذ بالملاحظات إلتي وضعت على متن الرسالة ، وقد اجيزت الرسالة بدرجة (مستوفٍ) فمبارك للباحثة ومشرفتها هذا الانجاز العلمي... وفق الله جميعًا لخدمة كتاب الله عزه وجل الأول القرآن الكريم.
          


12/3/2021 6:54:28 PM
تنويه ...