عميد كلية العلوم الاسلامية يشرف ميدانيًا على سير الامتحانات للدراسات العليا
 التاريخ :  13/02/2020 17:31:15  , تصنيف الخبـر  كلية العلوم الاسلامية
Share |

 كتـب بواسطـة  حسين علي سلمان  
 عدد المشاهدات  59

أشرفُ الأستاذ الدكتورُ (عامر عمران الخفاجي) عميدُ كليةِ العلوم الإسلامية بجامعةِ بابلَ شخصيًّا صباحَ يومِ الخميس (13/2/2020) على تهيئةِ لوازمِ أداءِ الامتحانِ للفصلِ الدراسيِّ الأول لطلبةِ الدراساتِ العليا (الماجستير والدكتوراه) في الكليةِ بقسمَيها: (علوم القرآن) ، و(لغة القرآن وإعجازه) ، من لوازمِ الأساساتِ العلميةِ ، وواجباتِ الأساساتِ المكانيةِ والخدميةِ . وقد التقى العميدُ بالطلبةِ الأعزاءِ في قاعةِ الامتحانِ في الساعةِ التاسعةِ إلا خمسِ دقائقَ بصحبةِ معاوني العميد العلميِّ الدكتورِ (يقظان سامي الجبوري) والإداري الدكتور (علي حسوني الشريفي) ورئيسِ قسمِ (علوم القرآن) الدكتورة (سكينة عزيز الفتلاوي) ورئيس قسمِ (لغة القرآن وإعجازه) الدكتور (حسين علي المحنا) والتدريسيِّينَ المكلَّفينَ الرقابةَ وتنظيمَ شؤونِ القاعةِ الامتحانيةِ ، ليُصبِّحَهم جميعًا بتحيةِ الاسلامِ ، ويذكِّرَ الطلبةَ - بخاصةٍ - بلزومِ افتتاحِ الأداءِ بالتوكلِ على اللهِ تعالى ، وبالصلاةِ على النبيِّ محمَّدٍ (صلى اللهُ عليه وآلِه وسلم) ، وعلى آلِه الطيبين الطاهرين ، كونَها مفتاحًا لمغاليقِ الأمور ، ويطمئِنَهم بأنَّ مسؤولي إدارةَ الكليةِ ، وملاكَها التدريسيَّ ، إنما آلَوا على أنفسِهم أنْ يكونوا خدمةً للعِلْمِ ، وطلابِه بحسَبِ الأصولِ التدريسيةِ ، والامتحانيةِ ، والتنظيميةِ التوجيهيةِ النافذةِ تحقيقًا على وفقِ القانونِ والتعليماتِ الجارية. ويؤكدَ لهم أنَّ قاعةَ الامتحانِ إنما هي موضعٌ محتَرَمٌ وسامٍ جدًّا يُضفي هالةَ الرِّفعةِ الروحيّةِ والفكريّةِ على الطلبةِ الممتحنين ، مما يُلزِمُهم بأنْ يُزيلوا عنهم صورَ الخشيةِ والخوفِ والرَّجَفان . وفي ختامِ هذا الأداءِ الافتتاحيِّ ضرع العميدُ الأستاذ الدكتورُ (عامر عمران الخفاجي) ومعاوني العميد العلميِّ والإداري ورئيسي القسمِين العلميين إلى اللهِ تعالى أنْ يمُنَّ على الطلبةِ الممتَحَنين بالتوفيقِ والنجاح ، موجهًا الأخوةَ المعنيين بشؤونِ الخدماتِ لتقديمِ الممكنِ المسموحِ به من الضيافة إليهم ، وإلى التدريسيين المراقبين والمشرفين المحترمين ، جزءًا من برنامجِ خدمتِهم ومن الله العون والتوفيق. مؤيد ناصر الفتلاوي - مسؤول إعلام كلية العلوم الإسلامية بجامعة بابل.